تقنية

ليست الحرية غياب الالتزامات انما القدرة على اختيار ما هو أفضل

الحريّة

تُعدّ الحرية من أفضَل الحقوق التي يلزم أن يتمتع بها أيّ إنسان، وهي حق ثابت ومتجذر لجميع الإنس؛ فليس لأحدٍ أن يتجرّأ على حرمان آخر منها، أو إنقاصها، أو تحديدها فهي غير قابلة للتصرّف، كما أنّ الحرية تُشعِر الشخص بأهميّة دوره، بل بفعلية وجوده، واكتمال إنسانيّته، ويُعتبر اختيار الإنسان لمأكله، ومشربه، وطبيعة لباسه، ومكان عمله؛ من أبسط أشكال الحرية التي يُمكن التحدّث عنها، وتتعداها تلك الأشكال إلى حرية الفكر والتعبير عن الرأي، والحق في الاختلاف، وغيرها من صور وأشكال الحريات، وسنوضّح في مقالنا مفهوم الحرية بشكل مفصل.

 

مفهوم الحريّة

تتعدد تعريفات الحرية لكنها غير محصورة بجملة معيّنة أو توضيح مفهوم بعينه؛ فهي الكلمة التي يمكنه كلّ إنسان الإحساس بها بالممارسة العملية في الحياة، وهي الفضاء الفسيح الذي يُمكن للإنسان التحرّك بواسطته دون أن يشعر بنقصان، أو نقص وخلل، أو إهانة، ودون أن يخدش فضاء الآخرين؛ حيث يُأفاد تنتهي حريتك عندما تبدأ حرية الآخرين، وإليكم بعض

التعريفات الأُخرى للحرية:

الحرية هي تمكُّن الشخص دون إجباره، أو مساومته بشرط أو ضغط خارجي، على اتخاذ مرسوم، أو تحديد خيار من جملة اختيارات مُتاحة. هي التحرر من الضغوط أو القيود التي تكبت طاقة الإنسان وقدراته، وهي ضد العبودية لشخص أو جماعة ما، أو التخلّص من كلّ أشكال وأشكال الإجبار، والتحكّم، والإكراه. تعريفات الفلاسفة والكتاب كفولتير الذي أفاد بخصوص الحرية :”أنا لست من رأيكم ولكنني سأصارع بهدف قدرتكم على القول بحرية” وذلك يوضّح أنّ مفهوم الحرية كذلكً قد يتعلّق بالرأي والتعبير عنه، وإتاحة الإمكانية، وبذل التعب حتى يتمكّن الآخرين من التعبير عن آرائهم ايضاً. الاستقلال عن اختيارات الآخرين، أو التخلّص من التبعية لجماعة أو عشيرة؛ حيثُ تُقيّد بعض الطقوس القبلية حرية الشخص في اختياره الزوج، أو طبيعة علاقته مع الآخر التي تحددها القبيلة بحسب علاقاتها مع القبائل الأخرى. الحرية هي تصرف إنساني طبيعيّ، أو هي التمكن من التصرف، أو الامتناع عن التصرف.

هي الخطوة الأولى باتجاه تحمّل المسؤولية ؛ فكيف لدولة لا تؤمن بحرية الشخص في توثيق مصيره أن تطالبه بدفع الرسوم. الحرية واحدة من أكثر أهمية الأسباب المُحرّكة للشعوب في ثوراتها مقابل أنظمة الحكم الشمولية، وهي واحدة من القضايا العادلة التي تنادي بها الأمم على مدار الحقب الزمنية. أشكال الحرية الحرية الفردية؛ وتخص الشخص، وترتبط فيه لهذا نقول حرية داخلية؛ أي أنّها تنبع من مراسيم الشخص الداخلية؛ ولعل المصطلح الأكثر قربا لذلك النوع هي الحرية التي يتشكل معناها وحدودها داخل قناعة الفرد المخصصة به. الحرية الجماعية؛ وتتعلق بحرية جماعة أو أعداد هائلة من الأشخاص، ولا يمكنه الإنسان الإحساس بالحرية في تلك الوضعية سوى نحو تحرر كامل أشخاص الجماعة؛ وذلك التعريف ينطبق على البلاد الواقعة تحت الانتزاع.

الحرية الكاملة نحو جون لوك هي التحرّك ضمن القوانين الطبيعية في الحياة، وتمكن الإنسان من اتخاذ الأحكام الشخصية بحسب إرادته، وبدون أن يستجدي ذلك الحقّ من واحد من.

السابق
Criminals
التالي
كرة القدم لعبة لا تعرف التوقعات

اترك رد